Home > الصحة > السكري > مرض السكري من النوع 2 : استخدام القهوة للتحكم في مستويات الجلوكوز

مرض السكري من النوع 2 : استخدام القهوة للتحكم في مستويات الجلوكوز

القهوة - diabète type 2

في يوم من الأيام ، قد يتمكن الأشخاص المصابون بالسكري من النوع 2 من تنظيم سكر الدم عن طريق شرب الشاي أو القهوة ، وذلك بفضل البيولوجيا التركيبية .

قام علماء في ETH Zurich في سويسرا بتصميم واختبار دائرة جينات اصطناعية تستجيب لتركيزات المشروبات من الكافيين.

ويتحقق ذلك عن طريق إطلاق مركب للتحكم في الجلوكوز يستخدم لعلاج مرض السكري من النوع الثاني.

أدخل الباحثون الدائرة في الخلايا وزرعوها في فئران مصابة بداء السكري.

أظهروا أن استهلاك القهوة أخفض مستويات الجلوكوز في الدم تماشيا مع جرعات مختلفة من الكافيين.

وبمجرد دخول الكافيين إلى مجرى الدم في الفئران ، قام بتفعيل الدائرة الجينية الاصطناعية ، مما أدى إلى إطلاق المركب لإسقاط مستويات الجلوكوز.

وأبلغ الباحثون النتائج التي توصلوا إليها في دراسة نشرت مؤخرا في مجلة Nature Communications.

 

عبء السكري ينمو بوتيرة سريعة

مرض السكري هو مشكلة صحية عامة متنامية تؤثر على مئات الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم.

النوع الثاني من داء السكري  هو حالة تتطور عندما تفقد الخلايا قدرتها على توظيف الأنسولين لتحويل الجلوكوز أو سكر الدم إلى طاقة.

يمكن تقليل هذا العبء إذا حقق عدد أكبر من الأشخاص أهداف العلاج التي أوصى بها أطبائهم. يقترح الخبراء أننا بحاجة إلى “نماذج رعاية” أفضل لمعالجة المشكلة.

في الوقت الحاضر ، يتعين على المرضى مراقبة مستويات جلوكوز الدم بعد كل وجبة ، والاستجابة على الفور لأي زيادات باستخدام العلاج الموصوف.

 

البيولوجيا الاصطناعية والدوائر الجينية

يصف باحثون البيولوجيا الاصطناعية بأنها “اندماج بين الهندسة والبيولوجيا” ، و قد مكنت العلماء في السنوات الأخيرة من استنباط دوائر جينية للاستخدام الطبي الحيوي.

تقوم دوائر الجينات الاصطناعية بإعادة برمجة الخلايا لاستخدام الآليات الموجودة بها بطريقة معينة.

أحد الأمثلة على ذلك هو تطوير “مفاتيح جزيئية” يمكنها التحكم في الخلايا المناعية في محاولة لجعل علاج السرطان أكثر أمنا وأكثر دقة.

يواجه العلماء عددًا من التحديات عند تصميم دوائر الجينات الاصطناعية. ومن بينها اختيار الزناد الصحيح بحيث لا يتم تنشيط الدائرة عن طريق الخطأ وضمان أن تقتصر الاستجابة على ما هو مطلوب ولا تؤدي إلى آثار جانبية.

 

إنتاج الببتيد المحفّز بالكافيين

 

يصف العلماء كيف قاموا بإنشاء “المستقبلات الاصطناعية الحساسة للكافيين” بمستويات مكافئة لتلك الموجودة في فنجان قهوة.

المستقبِلات هي بروتينات تتموقع على سطح الخلايا وتتفاعل فقط عندما تواجه جزيءًا محددًا ، مثل مفتاح خاص يتم إدخاله في قفل. هذا الفعل من الارتباط يثير ردة فعل محددة داخل الخلية.

هنا ، الزناد او الجزيء هو مادة الكافيين والتفاعل هو إنتاج “الببتيد البشري 1 المشابه للغلوكاغون البشري” (synthetic human glucagon-like peptide 1) ، وهو مركب يستخدم في علاج مرض السكري من النوع 2 لإسقاط مستويات الجلوكوز في الدم.

ويطلق مؤلفو الدراسة على الدارة الوراثية “المنظم المتطور المحفّز بالكافيين (C-STAR)”. اختبروا C-STAR بإدخاله في “خلايا المصمم”.

واختبر الباحثون استجابة خلايا C-STAR لمصادر مختلفة وجرعات من الكافيين في المختبر ، بما في ذلك العلامات التجارية للمشروبات. وقاموا أيضًا بزرع الخلايا في فئران تم تكوينها لتطوير مرض السكري من النوع الثاني.

 

“تحسين السيطرة على مستويات الجلوكوز”

في كل من الاختبارات الخلوية والفئران المزروعة بخلايا C-STAR ، أدى وجود الكافيين إلى تغير قابل للانعكاس ويعتمد على الجرعة في التعبير الجيني.

بمجرد إطلاقها ، تسببت الدائرة في إنتاج الخلايا الببتيد الشبيه بالغلوكاجون. أظهرت الفئران المعالجة تحسنًا كبيرا في مستوى الجلوكوز مقارنةً بالعينات غير المعالجة.

 

“علاج يتماشى مع نمط الحياة”

يقترح الفريق أن إحدى مزايا استخدام الكافيين كمحفز هو أنه “غير سام ، وغير مكلف ، وموجود فقط في مشروبات محددة”.

وتوضح الدراسة الجديدة أنه من الممكن “تحسين” العلاجات التي تعتمد على الدوائر الجينية الاصطناعية للتفاعل مع المشروبات اليومية “مثل الشاي والقهوة دون إضافة أي مواد كيميائية أخرى”.

علاوة على ذلك ، “يقترح الباحثون من خلال دمج العلاج بأسلوب الحياة” أن هذا النهج يمكن أن يكون وسيلة سهلة للمرضى تجعلهم يلتزمون بشكل أكثر سرعة مع نظم العلاج ، حيث يستنتجون:

“يجب الاستفادة من العادات الثقافية الروتينية ، العلاجات القائمة على مثل هذه الأنظمة يجب أن تندمج بسلاسة في نمط حياة الناس ، وبالتالي يمكن أن تكون دعامة أساسية يمكن أن يبني عليها الجيل الجديد من الطب المتطور”.

 

اقرأ ايضا : 

مرض السكري: حبوب الانسولين قريبا …

القضاء على مرض السكري منذ الولادة

 

 

 

 

اقرأ ايضا